فارسی افغانستان العربیة English Türkçe
http://fna.ir/6l2nu

ممثل ايران في الامم المتحدة: نبذل قصارى جهودنا لدعم الشعب الافغاني

اكد ممثل ايران الدائم في الامم المتحدة مجيد تخت روانجي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية بذلت قصارى جهودها لدعم الشعب الافغاني خلال العقود الاربعة الاخيرة.

ممثل ايران في الامم المتحدة: نبذل قصارى جهودنا لدعم الشعب الافغاني

ودعا مجید تخت روانجي، في كلمته اليوم الاربعاء خلال اجتماع أعضاء مجلس الامن الدولي حول الوضع في افغانستان، الى الافراج عن الاصول الافغانية المجمدة بهدف إحياء اقتصاد هذا البلد وانقاذ شعبه ولاينبغي تسييس هذا الموضوع ووضع شروط مسبقة.

وعدّ افغانستان تواجه كارثة انسانية غير مسبوقة إذ ان أكثر من 24 نسمة بحاجة الى المساعدات الانسانية ونصف شعبها يواجهون مجاعة شديدة كما ان أكثر من 9 ملايين نسمة نزحوا عن مدنهم وفي حال عدم السيطرة على هذه الاوضاع فان وضع هذا البلد سيفضي الى حدوث انهيار اقتصادي - اجتماعي. 

وأعرب عن قلق طهران الجاد حيال التبعات الاحتمالية المدمرة لهذا الوضع على الامن والاستقرار في المنطقة ومنها بلدان الجوار.

ولفت الى ارسال ايران شحنات من المساعدات الانسانية الى الشعب الافغاني والتي تضم السلع الاساسية بما فيها الاغذية والادوية والمعدات الطبية.

ونوه الى ان ايران أبقت المنافذ الحدودية مفتوحة مع افغانستان بعد سيطرة حركة طالبان على الحكم بهدف دعم الشعب الافغاني كما ان النشاطات التجارية بين البلدين تجري بشكل طبيعي.

ونوه الى ان استلام طالبان السلطة في افغانستان الصيف الماضي ترافق مع نزوح آلاف المواطنين من هذا البلد الى ايران ماتسبب بوقوع مشاكل كبيرة لايران حكومة وشعبا بسبب الحظر الاميركي اللاانساني. 

ولفت الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية قدمت مختلف الخدمات في الشؤون التعليمية والصحية والعلاجية والمهنية وفرص العمل لهؤلاء النازحين رغم المساعدات الضئيلة التي يقدمها المجتمع الدولي.

واشار الى ان ايران قدمت جرعات اللقاح لمكافحة كورونا للنازحين الافغان المقيمين في اراضيها أسوة بالشعب الايراني.

وحذر تخت روانجي من مغبة تقاعس المجتمع الدولي في تقديم مساعدات انسانية للنازحين الافغان في ايران وفي هذه الحالة فإنها لاتستطيع الاستمرار بشكل أحادي في دعمهم حيث ان عددا كبيرا منهم يسعون للنزوح الى اوروبا عبر اراضيها.

وجدد دعوة طهران للمجتمع الدولي لاسيما البلدان الداعمة للعمل وفق مسؤولياتها وتقديم مساعدات مالية الى بلدان الجوار الافغاني لدعم هؤلاء النازحين واللاجئين.

وأكد على دعم ايران باستمرار لجهود الامم المتحدة ودورها الهام في تقديم المساعدات لافغانستان.

اخبار مرتبط

اخبار

مختارات