فارسی افغانستان العربیة English Türkçe
http://fna.ir/6lheh

دراسة تحذر من "كارثة" في البحر الأحمر تطال السعودية

أصدرت منظمة "Greenpeace" الدولية تقريرها حول ناقلة "صافر" النفطية، العائمة قبالة ميناء رأس عيسى قرب مدينة الحُديدة اليمنية، وحذرت من خطورة حدوث انفجار في هذه الناقلة سيؤثر بشكل كبير على الدول المطلة على البحر الأحمر مثل السعودية ومصر.

دراسة تحذر من

وخلال المؤتمر الصحفي على هامش إصدار التقرير، قال مدير حملات المنظمة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أحمد الدروبي، على سؤال لـCNN بالعربية حول تأثير وقوع "الكارثة" على مصر والسعودية: "لو حصل التسريب في موسم الشتاء سيؤثر على شواطئ غرب الجزيرة العربية والسعودية وسيؤثر على محطات تحلية المياه في الأراضي السعودية"، حسب قوله.محتوى إعلاني

وأضاف الدروبي قائلا: " ستؤثر الكارثة المتوقعة على المشاريع والخطط السياحية وعلى مجال الصيد في المملكة العربية السعودية وسيكون الأثر واضحا وكبيرا"، حسب تعبيره.

وبشأن مصر، قال المسؤول في المنظمة: "أما في مصر فالبحر الأحمر بحر مغلق فباب المندب مدخل صغير للبحر الأحمر فهو بحر مغلق وسيبقى فيه النفط لمدة طويلة وسيندمج مع البيئة الطبيعية وسيكون داخل الأحياء البحرية من الكائنات المايكروسكوبية إلى الأسماك"، حسب قوله.

وأضاف الدروبي قائلا: " كما أنه (التسريب) سيؤثر على شجر المانغروف التي لها قيمة كبيرة على صعيد السياحة البيئية التي تؤثر على الاقتصاد"، حسب قوله.

وتابع المسؤول في "غرين بيس" قائلا: "وقد تتعطل الملاحة البحرية عبر البحر الأحمر وباب المندب وقد تتأثر قناة السويس بالكارثة"، على حد تعبيره.

وحذر المتحدثون من خطورة حدوث الكارثة، التي قالوا إنها ستقع بالتأكيد إن لم تتصرف الدول والجهات المعنية بعيدا عن النزاع السياسي لحماية اليمنيين، مؤكدين أن مينائي الحُديدة والصليف سيتضرران بشكل كبير ما سيؤدي لإعاقة وصول المساعدات والمعونات الغذائية لأكثر من 8 مليون يمني.

ودعت المنظمة إلى تنحية الخلافات السياسية جانبا وحماية البيئة البحرية في البحر الأحمر مؤكدين أن التسريب إن حدث سيتسبب بإعاقة نشاط الصيد البحري كما أنه سيؤدي إلى دخول المواد البترولية إلى أجسام الأسماك ما سيؤثر سلبا بشكل كبير على صحة اليمنيين.

يذكر أن الناقلة صافر عائمة قرب ميناء رأس عيسى  منذ عام 2015 وتحمل أكثر من مليون برميل نفط.

اخبار

مختارات