فارسی افغانستان العربیة English Türkçe
http://fna.ir/1pximj

عبد اللهيان: نأمل استئناف مفاوضات فيينا قريبا

اعرب وزير الخارجية الايراني حسين امير عبد اللهيان، عن امله في استئناف مفاوضات فيينا لرفع الحظر عن ايران في المستقبل القريب.

عبد اللهيان: نأمل استئناف مفاوضات فيينا قريبا

ووصف امير عبد اللهيان اليوم الخميس خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الروسي سيرغي لافروف لقاءه مع الاخير بانه كان بناءا مشيرا الى انه تم خلال اللقاء مناقشة اهم القضايا ذات الاهتمام المشترك الى جانب التطورات الاقليمية والدولية.

واضاف حسين امير عبد اللهيان بأنه تباحث مع نظيره الروسي سيرغي لافروف حول معاهدة التعاون الشامل وطويل الامد مع روسيا.

واشار عبد اللهيان الى الاتفاق مع الجانب الروسي على عقد اجتماع جديد للجنة المشتركة للتعاون بين ايران وروسيا لمناقشة التعاون في مختلف المجالات ومنها الاقتصادية والتجارية والثقافية والعلمية وتقنية المعلومات. كما توصلنا الى اتفاق جيد حول مشاريع السكك الحديدية ومنها اكمال خط سكة الحديد رشت - استارا في ايران ونأمل بالانتهاء من هذا المشروع قريبا عبر الاستثمار المشترك .

 واكد وزير الخارجية الايراني استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لالغاء تأشيرة الدخول العادية مع روسيا بشكل متبادل، مشيرا الى رفع تاشيرة الدخول للتجار بين البلدين كخطوة اولى لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين .

وفي جانب اخر من تصريحاته قال وزير الخارجية ان ايران تقع في طريق الترانزيت وهي تقع على طريق ممر الشمال- الجنوب- الشرق مما يوفر لها امكانية خاصة للترانزيت منوها الى نقل اول شحنة من روسيا الى الهند عبر ممر الشمال- الجنوب في تجربة ناجحة.

وفيما يخص الاجتماع الثلاثي بين ايران وروسيا وتركيا، اعرب امير عبد اللهيان عن امله بعقد اجتماع القمة بين هذه الدول الثلاثة في طهران نظرا لاحتواء فيروس كورونا.

واضاف اننا تباحثنا اليوم في الاجتماع قبل المؤتمر الصحفي المشترك حول التطورات الاقليمية ومستجدات الساحة الافغانية الى جانب التطورات في اليمن وسوريا واوكرانيا وكذلك عقد اجتماع الدول المطلة على بحر قزوين.

وحول مفاوضات فيينا لرفع الحظر عن ايران وعودة امريكا للاتفاق النووي، قال عبد اللهيان: "على الطرف المقابل وبالخصوص امريكا وبورل ومورا ان يواصلوا جهودهم لاعادة الجميع الى طاولة المفاوضات. في الساعات الماضية كان (مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية وكبير المفاوضين علي) باقري على اتصال مستمر مع ( مساعد مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي إنريكي) مورا وكذلك كنت انا على اتصال مع ( مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب) بورل ونأمل ان نتمكن قريبا من دفع القطار مجددا للحركة والبقاء على سكة المفاوضات التي تسير بالاتجاه الصحيح. ايران جادة في التوصل الى اتفاق جيد وراسخ ومستديم وسنواصل النهج الديبلوماسي الذي نعتبره الاسلوب الصائب وندعو امريكا مرة اخرى الى سلوك نهج واقعي.

واوضح وزير الخارجية في جانب اخر من مؤتمره الصحفي، اننا تطرقنا الى اطماع الكيان الصهيوني في المنطقة مؤكدا اننا لن نسمح بأن يهدد الكيان الصهيوني امن المنطقة واستقرارها ويحول دون تحقيق التقدم فيها.

وحول خطط الجمهورية الاسلامية الايرانية لتعزيز التعاون الاقتصادي والاستراتيجي مع دول الجوار والدول الصديقة ومواجهة الحظر الامريكي الجائر ضد ايران، اوضح ان هناك استراتيجية في شقين؛ الاول هو العمل على جعل العقوبات عديمة الجدوى من خلال التعزيز الاقتصادي المستدام والثاني هو مواصلة مسار الدبلوماسية واجراء المحادثات لالغاء الحظر.

اخبار

مختارات