فارسی افغانستان العربیة English Türkçe
http://fna.ir/1pyl89

كريمة الشهيد بهشتي تتحدث عن شخصية ابيها

تحدثت محبوبة سادات بهشتي كريمة الشهيد آية الله السيد محمد حسيني بهشتي عن شخصية ابيها وكيفية تعامله مع الاسرة ونظمه المثير للاعجاب في جميع شؤون حياته الشخصية والعلمية والسياسية والاجتماعية.

كريمة الشهيد بهشتي تتحدث عن شخصية ابيها

وقالت كريمة السيد بهشتي التي كان لها من العمر 7 اعوام عندما استشهد والدها وهي اصغر ابناء الشهيد: ان معاملة السيد مع اسرته لم تختلف عن ابدا عن تعامله مع الاقرباء او الاصدقاء او المعارف حيث كان معروفا لدى الجميع عالم دين متواضع ومثقف.   

وتابعت قائلة: ان منصبه لم يؤثر على تعامله مع اسرته حيث كان يسأل ابناءه فردا فردا عن درسه وكان شديد الاهتمام بالابناء والعائلة حتى انه كان قد خصص يوم الجمعة للاسرة فقط ولم يحدد اي موعد لاي شخص.

وأكدت محبوبة سادات بهشتي ان ابيها استمر في حياته التي بدأها كمعلم وعاش الى اليوم الاخير على راتبه كمعلم ولم يرغب باستخدام منصبه ليستفيد من امتيازات مسؤول دولة.  

وقالت: ان الشهيد كان مثالا للعالم العادل الذي لم يفرق بين احد سواء كان الشخص فقيرا او غنيا بل العكس كان يقترب من الفقير الذي كان يعرفه سواء من اقرباء او معارف.

وشددت على ان الشهيد لم يدخل القضايا السياسية الى البيت رغم انه كان سياسيا بارعا اذ كان اهتمامه يصب في هدوء الاسرة وتعزيز عراها في تلك الايام الملتهبة سياسيا.  

الجدير بالذكر ان زمرة المنافقين "خلق" الارهابية قامت بتفجير مقر الحزب الجمهوري في مثل هذا اليوم عام 1981 ادت الى استشهاد السيد بهشتي و72 من رجال الثورة عندما كانوا يناقشون اوضاع البلاد لمرحلة ما بعد الرئيس المقال ابو الحسن بني صدر من قبل نواب البرلمان.

بهشتي لقاء كريمته

أخبار ذات صلة

تعليقات
تعليقاتكم المرسلة سيتم نشرها بالموقع بعد فحص محتواها من قبل وكالة أنباء فارس، حيث تحجب التعليقات الحاوية على إفتراءات وإتهامات
Captcha
أكتب تعليقك
تم تسجيل تعليقك بنجاح
ادخل رمز التحقق بشكل صحيح
حصلت مشكلة. حاول مرة أخرى

اخبار

مختارات